“هنا” تعبير عن الغواصة السنة الرابعة ابتدائي

“هنا” تعبير عن الغواصة السنة الرابعة ابتدائي

تعبير عن الغواصة السنة الرابعة ابتدائي هو ما يبحث عنه الكثير من طلابنا؛ حيث ان الغَوَّاصَة هي سفينة متخصصة يمكنها أن تغوص تحت سطح الماء، وكذلك أن تطفو وبإمكانها التنقل تحت سطح الماء، تم استعمالها لأول مرة على نطاق واسع أثناء الحرب العالمية الأولى لأغراض عسكرية، وتستخدم بشكل واسع في سلاح البحرية للدول العظمى.

تعبير عن الغواصة السنة الرابعة ابتدائي

الغواصة او اي قطعة بحرية بامكانها ان تطفوا فوق الماء لان وزن الماء الذي تزيحه يساوي وزن السفينة . هذه الازاحة يتولد عنها قوة معاكسة لقوة الجاذبية ( قوة الجاذبية هي المسؤولة عن نزول الاجسام الى الارض ) هذه القوة تسمى قوة الطفو ( او ما يصطلح عليه في الفيزياء بدافعة ارخميدس ) . و بعكس السفن , تستطيع الغواصات التحكم بشدة دافعة ارخميدس و هذا ما يسمح لها بالتحرك عموديا داخل المياه .

سعى الإنسان من سنوات بعيدة لاستكشاف أعماق المحيط، وقد ظهر في وادي النيل في مصر لوحات جدارية تُظهر الصيادين والرماح في أيديهم تتسلل إلى فرائسها تحت السطح بينما تتنفس من خلال أعواد البردي المجوفة، ويقال إنّ أهل أثينا استخدموا الغواصين لتنظيف مدخل ميناء المدينة.

رغم ظهور الغواصات البدائية من أزمنة بعيدة إلا إنّ ظهور الغواصات بشكل مفيد للإنسان كان في القرن التاسع عشر. بدأ اختراع أول غواصة عملية وعلى درجة عالية من التقنية بعد الحرب العالمية الأولى.

مكونات الغواصة

معظم الغواصات الكبيرة تتكون من جسم اسطواني بنهايات نصف دائرية أو مخروطية وجسم عمودي غالبًا ما يقع في منتصف الغواصة يحتوي على أجهزة الاتصالات والاستشعار والمناظير، وهناك جهاز دفع أو مضخة موجود في مؤخرة الغواصة بالإضافة للعديد من زعانف التحكم الهيدروديناميكية وأيضًا صهاريج الصابورة.

وقد تختلف أشكال الغواصات الصغيرة والمتخصصة عن هذا التصميم بشكل كبير، وكانت التصميمات السابقة تحتوي على ما يسمى ببرج القيادة وهو جسم منفصل أعلى جسم الغواصة ليسمح باستخدام المناظير ذات الرؤية القصيرة.

وعلى كل حال فإن الغواصة تمتلك تنوعًا قلما يوجد في أي مركبة أخرى، فهي تتنوع شكلاً من المركبات التي تسع فردًا أو أثنين إلى مركبات تسع طاقمًا بأكمله، ومن النوع الذي يعمل فقط لساعات قليلة إلى الذي يمكنه العمل لمدة 6 شهور متواصلة.